أخبار

انطلاق سمبوزيوم “معا للفن المعاصر” بتونس 2 مارس

ينطلق بتونس في الفترة من 3 إلى 20 مارس 2019 الدورة الرابعة لسمبوزيوم "معا للفن المعاصر"، بمدينة الحمامات، وسيقام في اختتام التظاهرة معرض للأعمال التشكيليّة المنجزة خلال فترة السمبوزيوم.

السمبوزيوم يحضر فيه فنّانون تشكيليّون تونسيّون وأجانب لإنجاز أعمال فنيّة (لوحات تشكيليّة أو منحوتات)، تنظمه جمعيّة «معا للفنّ المعاصر» ويرسي مناخا لتبادل الخبرات والتقنيات التشكيليّة بين فنّانين لهم صيت عالميّ كما يساهم في التعريف بالفنّ التونسيّ وبما تزخر به تونس من معالم أثريّة وتراث لاماديّ. يهدف المنظمون في المدى البعيد إلى تحويل تونس لوجهة سياحيّة فنيّة وتصدير التجربة التشكيليّة التونسيّة إلى الخارج، وتصبو الجمعيّة إلى تأسيس متحف في الهواء الطلق يضمّ كلّ الأعمال المنجزة والمزمع إنجازها في الدورات اللاّحقة.

يشارك في هذه النسخة الرابعة (20) نحّاتا و(36) رسّاما تشكيليّا، بينهم ثلاثون من دول أجنبيّة موزّعين على أربع قارّات هي إفريقيا وآسيا وأوروبا وأمريكا الشماليّة، ومن الأسماء اللاّمعة بالمجال. وهذه الدول الممثلة هي: الولايات المتّحدة، هولندا، انجلترا، فرنسا، رومانيا، البرتغال، جورجيا، إيطاليا، كوريا الجنوبيّة، الصين، الأردن، فلسطين، لبنان، الكويت، البحرين، قطر، مصر، عمان، العراق، والمغرب.

سيكرّم على هامش التظاهرة الخطّاط والفنّان العالمي التونسيّ الكبير نجا المهداوي، المشارك بدوره في الورشات.

تمّ اختيار المشاركين بالتشاور مع كوميسير الملتقى علي رشيد وأهم المستشارين الفنّين وأصحاب الأروقة الفنيّة في تونس والعالم. 

جمعيّة "معا للفنّ المعاصر" ثقافيّة فنيّة تعنى بالفنّ التشكيلي في تونس والعالم تترأسها الفنّانة ريم عيّاري، وتمثّل هذه المبادرة أكبر تظاهرة تشرف عليها يساهم في التعريف بالفنّ التشكيلي التونسي وإرساء مناخ وإطار للتبادل الفنيّ مع تجارب تشكيليّة عالميّة رائدة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى