مهرجانات موسيقى

شيرين عبده وتي سيسترز ومرام محمد يبدعون في جريك كامبوس القاهرة

استضاف فضاء جريك كامبوس، بوسط القاهرة، اليوم الجمعة، 5 أبريل، عرضا للفنانة المصرية شيرين عبده، بالمشاركة مع فرقة تي-سيسترز الأمريكية، وعرض غناء نوبي للمطربة مرام محمد، وفرقة ماسيف سكار إيرا التي تضم أعضاء من مصر وكندا.

العرض بدأ الساعة الثامنة مساء، ضمن فعاليات الدورة السادسة من مهرجان دي-كاف، الذي بدأت فعالياته يوم 29 مارس الماضي، وتستمر حتى 21 أبريل.

تي-سيسترز (الولايات المتحدة) + شيرين عبده (مصر)
على خشبة مسرح واحدة، تجتمع فنانات من قارات وثقافات مختلفة، فسوف تتعاون الفنانة شيرين عبده مع فرقة تي سيسترز بمشاركة الجمهور شغفهن الموسيقي واهتمامهن بتجربة ألوان فنية مختلفة.
النوع: فولكلور أمريكي + فولكلور مصري

تي-سيسترز – أمريكا
فولكلور أمريكي

نشأت الأخوات كلوي (إيقاع) وإيريكا (جيتار) وريتشي تايتجن (جيتار/بانجو) في ولاية كاليفورنيا الأمريكية، ونجحن في تشكيل ثلاثي موسيقي عام 2008 لتقديم موسيقى الفولك/ أمريكانا. وخلال نفس العام نجحن في إنشاء مسرح كيثونك، وهو عبارة عن كيان يقدم الألوان الموسيقية التي تخدم الأغراض المسرحية، كما أنه يقيم حفلات محلية، وينظم فعاليات فنية لفنانين محليين مقيمين وجوالين. الشقيقات الثلاثة يكتبن الأغاني بطريقة مبتكرة، ويقمن بغنائها بشكل متميز يجعلها متنوعة ومتجانسة في نفس الوقت. 

خلال عام 2011، قدمت تي سيسترز أول إنتاج مشترك عن طريق التعاون مع عازف الماندولين الشهير مايك مارشال. كما أن أسطورة الفولك/ بلوجراس لوري لويس أنتج لهن تسجيل موسيقي بعنوان (كيندرد لاينز) عام 2014، ثم تبع ذلك تسجيل موسيقى أنتج بشكل ذاتي من قبل الفرقة في عام 2016، ثم حفل حي عام 2017. 

تحاول فرقة تي سيسترز أن تعمل على تمكين الفتيات لتطوير مهاراتهن الفنية الغنائية، وذلك من خلال التعبير الإبداعي، والقيام بعمل ورش غنائية مع المئات من الفتيات. 

شيرين عبده – مصر
فولكلور مصري تجريبي

شيرين عبده هي مطربة شابة وأحد الأسماء التي لمع نجمها في عالم الموسيقى الفولكلورية/الشعبية في مصر. رؤية شيرين الفنية تدور حول مزج الموسيقى التقليدية المصرية مع مجموعة من الأفكار الفنية الجديدة التي يتم من خلالها إعادة إنتاج الموسيقى والأغاني الشعبية بشكل معاصر. 

منذ ظهورها على الساحة الفنية خلال الأعوام القليلة الماضية، نجحت عبده أن تظهر أمام الجمهور بشكل متنوع ومتجدد. وقد قامت بتعليم نفسها وتدرجت في خبرتها ما بين مجالات الإعلام وإدارة الموسيقى للعمل مع فنانين مصريين مشاهير مثل الشيخ زين وفتحي سلامة وقدمت حفلات مع فرق مختلفة مثل فرقة حبايبنا. 

في عام 2014، شاركت شيرين مع الفنان اللبناني الكبير زياد رحباني في جولته الفنية في لبنان. ثم قامت بتقديم أغنية (أهو ده اللي صار) للفنان سيد درويش وهي أول أغنية مسجلة لها، حيث مزجت بين هذه الأغنية التراثية وموسيقى الجاز الأمريكية وذلك من خلال ألبوم أحمد نظمي (إثبات حالة). كذلك فقد شاركت في العديد من الحفلات منذ بداية الثورة المصرية في عام 2011، مثل الفن ميدان، ومع فرقة الورشة. كذلك شاركت في مسابقة رولنج ستون في الشرق الأوسط عام 2012، ووصلت لمراحلها النهائية. 

 

ماسيف سكار إيرا – مصر/كندا
 ميلوديك ميتال

أعضاء الفرقة: شيرين عمرو، نانسي منير، ديلان ويدجنز تشارلز، جوليا جيمان

ماسيف سكار إيرا (أو ماسكارا)، هي فرقة موسيقية مصرية كندية تقدم موسيقى الميتال الممزوجة مع الموسيقى المصرية. تم إنشاء الفرقة في مدينة الإسكندرية في 2005، ومنذ ذلك الحين شاركت بكثافة في المشهد الثقافي. واحدة من أشهر أغاني ماسكارا أغنية أبعد مكان والتي تم تقديمها في فيلم ميكروفون (2010، إخراج أحمد عبدالله) الحاصل على عدة جوائز، بطولة خالد أبو النجا ومنة شلبي.

تحاول الفرقة أن تكتشف أشياءً جديدة وأن تطور المحتوى الفني لديها. وقد قدمت فرقة ماسيف سكار إيرا حفلاتها في أوروبا وأمريكا الشمالية، إذ شاركت المسرح مع فرق موسيقية عالمية مثل دريم ثييتر، زي توب، ديمو بورجير، فليش جود أبوكاليبس، تير، وفرق أخرى. أطلقت ماسكارا مجموعة أغاني جديدة تحت عنوان عمى ألوان في أكتوبر 2018، ولدى الفرقة حماس شديد للعودة لمصر ومشاركة الجمهور أعمالهم. 

مرام محمد – مصر
فولكلور نوبي

مطربة مصرية من النوبة، عشقت الغناء منذ طفولتها، إلا أنها لم تستطع أن تمارس هذا الفن بسبب ضغط العائلة. بعد تخرجها عملت في مجال الإعلام الرقمي، إلا أنها أرادت أن تكرس مجهودها واهتمامها للغناء والموسيقى. انتشرت شهرة مرام على منصات السوشيال ميديا بعد تقديمها للأغنية السودانية الشهيرة حبيبي تعال. 

مرام، 29 سنة، مصرية نوبية، عملت في مجال الإعلام منذ تخرجها في 2011، تحلم بالغناء من صغرها لكن أسرتها كانت ترفض الأمر تمامًا، فمع الوقت كان حلمها بالغناء يتهاوى، وبعد 8 سنين من العمل موظفة، قررت الاستقالة والتفرغ لتحقيق أحلامها القديمة في السفر والغناء.

ذهبت مرام في رحلة بالسيارة لتجوب قارة أفريقيا من شمالها لجنوبها لمدة شهرين، وبدأت في تعلم المزيكا، وبعد فترة قصيرة انتشر لها فيديو بسيط تغني فيه على كنبة منزلها، وكان السبب في إن شركة إنتاج تعاقدت معها وبدأت أول خطوة في حلم كبير جدًا، قررت فيه أن تقف أمام أي حد بيقولها مكانك في البيت.. وتغني.

الآن طرحت أول أغنياتها (حبيبي تعال) وصورتها في أسوان، وحققت مشاهدات عالية، وصلت لـ2 مليون على الفيس بوك واقتربت من المليون الأول على اليوتيوب.
 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى