مهرجانات سينما

“في عينيا” يحصد جائزة لجنة التحكيم.. و”آخر أيام المدينة” أفضل فيلم في توزر

انتهت مساء السبت 8 ديسمبر، فعاليات الدورة التأسيسية الأولى للمهرجان الدولي للفيلم بتوزر، الذي احتفلت فيه مدينة توزر على مدى أربعة أيام بالسينما بعروض أفلام وورشات تكوينية.
خلال حفل الختام تم توزيع جوائز العقرب الذهبي في المسابقة الرسمية:

وذهبت جائزة أفضل فيلم وثائقي إلى Pastorales électriques  لإيفن بوكارا من المغرب

جائزة أفضل فيلم قصير ذهبت إلى "إخوان" لمريم جوبار من تونس

جائزة أفضل فيلم طويل تحصل عليها فيلم "آخر أيام المدينة" لتامر السعيد من مصر

كما تم إسناد جائزة لجنة التحكيم لفيلم "في عينيا" لنجيب بلقاضي

أما جائزة عجيل لأفضل فيلم ايكولوجي فقد تم اسنادها لفيلم "حبوب الكسكسي.. حبوب الكرامة" لحبيب العايب.

كانت بداية الحفل مع كلمة رئيسة المهرجان حميدة مرابط التي أكدت أنه ورغم شساعة الهوة بين اختصاصها الأساسي "المحاماة" وبين مجال السينما، إلا أن علاقة العشق التي جمعتها بالمدينة جعلتها تطمح بمعيّة المستثمرين في الثقافة بتوزر إلى إيصال المهرجان إلى العالمية ولما لا يخطو خطى ثابته نحو هوليوود خاصة أن توزر كانت وما تزال من أفضل مواقع التصوير في العالم ووجهة أولى للأفلام السينمائية التي يتم تصويرها في الصحاري.

أما مفاجأة السهرة فكانت الإعلان على إرساء مشروع ثقافي جديد بمنطقة "الشبيكة" يتمثل في بعث مدينة إنتاج سينمائية بمواصفات عالمية تبلغ مساحتها الاجمالية أكثر من 40 هكتار تتكون من استديوهات تصوير، منتج سياحي، إقامات سياحية…وأكد أن تخطيط المشروع جاهز وفي انتظار التمويل والاستثمارات وفتح المجال لكل الحاضرين من المستثمرين للدخول في هذا المشروع.

قدم السهرة هشام بلخامسة، الذي توجه بالشكر لكل الشركاء الإعلاميين والداعمين للمهرجان دون أن ينسى توجيه الشكر إلى وزارة الشؤون الثقافية، المركز الوطني للسينما والصورة، ولاية توزر، وكل المساهمين في إنجاح هذه الدورة آملا أن تكون الدورة الثانية أكثر دقة ولما لا دعوة نجوم عالمية للمشاركة في فعاليات المهرجان.

ودع المهرجان ضيوفه بالسجادة الحمراء التي احتضنت الحوارات الصحفية لنجوم المهرجان مثل الممثل فتحي الهداوي، نجلاء بن عبدالله، محمد علي النهدي، إبراهيم اللطيف، أنيسة داود، نجوى زهير، أميرة درويش، محمد دمق…تلاها حفل على شرف ضيوف المهرجان والعاملين فيه أين استغلت فيه الفرصة للنقاش حول تقييم المهرجان الذي أجمع أغلب الحاضرين على حفاوة الاستقبال وتنوع البرامج

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى